المعهد العربي للتنمية المهنية المستدامة - معتمد

الخميس 22 نوفمبر 2018

إختتمت أول أمس فعاليات المؤتمر العلمى السنوى فى مكافحة العدوى الذى نظمته الجمعية المصرية لمكافحة العدوى بالتعاون مع المعهد العربى للتنمية المهنية المستدامة "معتمد" وبرعاية اتحاد الأطباء العرب والذى حمل شعار "معاً.. لمنع العدوى" واستمرت فعاليات المؤتمر ثلاث أيام متتالية بفندق هلنان فلسطين بالأسكندرية. 

ترأس المؤتمر أ.د/ أسامة رسلان أمين عام اتحاد الأطباء العرب  وحظى المؤتمر بمشاركة دكتور أحمد منديل ممثلا عن منظمة الصحة العالمية ودكتورة جانيت هاس رئيس رابطة مكافحى العدوى حول العالم والكتور عبدالرحمن كامل أمين عام  المعهد العربى "معتمد" بالإضافة الى ممثلين عن وزارة الصحة المصرية والشبكة الأفريقية لمكافحة العدوى والرابطة المصرية لسلامة المرضى.

ومن أبرز التوصيات التى خرج بها المؤتمر:
1-    ضرورة وأهمية التعاون والتشارك بين الهيئات والمؤسسات التى تعمل فى مجال مكافحة العدوى وعلي كل المستويات: مهنيا- مؤسسيا- اقليميا- عالميا.
2-    دعم المؤسسات التى تعمل على تنمية وتأهيل الكادر الطبى خاصة فى مجال مكافحة العدوى.
3-    التوعية الصحية المجتمعية جزأ أصيل وضرورة لمنع ومكافحة العدوى.
4-    التأكيد علي دور الهندسة والتكنولوجيا الطبية لطرح البدائل وايجاد الحلول المناسبة لمعالجة الأجهزة المتطورة والتعامل مع البيئة خاصة فى بعض عمليات التطهير و التعقيم.
5-    لابد من دعم وبناء قدرات معامل الميكروبيولوجي والتأكيد علي وجود معامل الفيرولوجي والفطريات لمجابهة مختلف أنواع العدوى وخاصة الأامراض السارية الجديدة والوافدة والتي تدق ناقوس الخطرللعاملين في مجال منع و مكافحة العدوى.
6-    اشراك المريض وعائلته في الخدمة الصحية مهمة للوصول الي رضى المريض.

حضر المؤتمر مايقرب من 500 متخصص فى مجال مكافحة العدوى من أعضاء هيئة تدريس وأطباء بشريين وأطباء أسنان و تمريض وصيادلة من مختلف أرجاء الوطن العربى وأفريقيا. 

ناقش المؤتمر عدد من الموضوعات منها إستخدام الطرق العلمية الحديثة والشراكة لتحقيق الممارسات الطبية الآمنة  وأوجه مكافحة العدوى و الأوبئة الوافدة والعائدة ومقاومة الميكروبات للمضادات الحيوية والصحة المهنية والتطهير والتعقيم وتحديات مكافحة العدوى والتنمية المهنية فى مكافحة العدوى كما تضمن عدد من المحاضرات وورش العمل.