المركز العربى لمكافحة العمى - إبصار

الثلاثاء 26 نوفمبر 2019

نظم المركز العربى لمكافحة العمى "إبصار"، التابع لاتحاد الأطباء العرب، بالتعاون مع جمعية أصدقاء ليبيريا، قافلة طبية رمدية بدولة ليبيريا، خلال شهر نوفمبر بهدف مكافحة العمى وتخفيف معاناة المرضى، والحد من انتشار أمراض العيون.

ونجحت القافلة فى فحص وعلاج 1350 مريض رمد، وإجراء 150 عملية مياه بيضاء لغير القادرين بمدينة مونروفيا ، وذلك بمشاركة عدد من الأطباء والإستشاريين المصريين المتخصصين فى جراحات العيون.

 وفى تصريح للأستاذ الدكتور أسامة رسلان أمين عام اتحاد الأطباء العرب، أوضح خلاله أن الهدف الرئيسي من قوافل مكافحة العمى التي يقوم بها مركز "إبصار" داخل وخارج مصر، هو تقليل حالات العمى الذي يمكن تفاديه، وتخفيف نسبة الإصابة بأمراض المياه البيضاء والزرقاء، والتفاعل مع مبادرة منظمة الصحة العالمية 2020، والتى تنشد القضاء على مشكلات العمى الممكن تفاديه ومسبباته.

من جهتها أشادت جمعية أصدقاء ليبيريا  بمركز "ابصار" لما بذلوه من جهد وتوجيه الشكر والتقدير للطاقم الطبي والفريق المساعد له كما عبروا عن أملهم فى تكرار مثل هذه القوافل التى تحتاج اليها ليبيريا حيث تنتشر أمراض العيون وخاصة المياه البيضاء.