لجنة الاغاثة والطوارئ

الثلاثاء 19 سبتمبر 2017

أعلنت لجنة الاغاثة والطوارئ التابعة لاتحاد الأطباء العرب نتائج مشروع "مكافحة الجوع وسوء التغذية أضاحي 2017" حيث وصل عدد المستفيدين لأكثر من 62 ألف مستفيد من لحوم الاضاحي في دول الصومال وبورما ومصر وفلسطين وجيبوتي هذا العام.

 

واستهدف المشروع توزيع لحوم الأضاحي على اللاجئين السوريين في مصر واللاجئين اليمنيين بمنطقة أبخ بجيبوتي.


كما نجح المشروع فى توزيع لحوم الأضاحي على 33544 ألف نازح في الصومال، و9425 ألف في بورما، و6225 مستفيد في صعيد  مصر، و5500 لاجئي سوري، و4300 بفلسطين، و3500 بجيبوتي.


وصرح الدكتور أسامة رسلان الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب، إن مشروع الأضاحي هو أحد مشروعات الإغاثة الغذائية الموسمية التى تهدف إلى مكافحة الجوع وأمراض سوء التغذية بجانب خدمات الدعم الصحى بالمناطق التى تعانى من اضطرابات تؤدى الى عدم توفر الغذاء مثل الصراعات المسلحة أو الكوارث الطبيعية مثل الجفاف أو الأوبئة.

وأشار إلى أن مصطلح "سوء التغذية" يشير إلى الاستهلاك غير الكافي أو الزائدِ من المكونات الغذائية والتي تسفر عن ظهور بعض من اضطرابات التغذية المختلفة، ويزيد سوء التغذية من حالات الوفاة والإصابة بالأمراض المعدية والخطيرة.

وقال إن منظمة الصحة العالمية أوضحت أن أمراض سوء التغذية تمثل المساهم الأكبر ضمن الأسباب المؤدية إلى وفاة الأطفال خاصة فى الأماكن الفقيرة؛ حيث تزيد أمراض سوء التغذية عند كثير من الأمهات ما يترتب عليه أطفال هزيلة عرضة لأمراض خطيرة، ويقدر معدل الوفيات الناجمة عن سوء التغذية بنحو 58% من إجمالي معدل الوفيات على مستوى العالم.